حراك ابناء الجزيرة يطالب البشير بالاعتذار علنا لمزارعي المشروع
الكاتب: الراكوبة   
السبت, 13 ديسمبر 2014 23:21

في الوقت الذي سرق فيه اتحاد المزارعين ارادة اهل المشروع، وجلس الى السفاح عمر البشير من اجل دعم ترشيحه لولاية اخرى جديدة، شهدت منطقة (عبود النصيح) بولاية الجزيرة اليوم لقاء حراك أبناء الجزيرة للتغيير والتنمية مع اهل الوجعة الذين وصفهم البشير بانهم "تعودوا على اكل مال الحكومة".

وناقش اللقاء تحديات المرحلة القادمة من عمل (الحراك) والوقوف علي التكوينات القاعدية للحراك بالجزيرة وتفاتيش وأقسام المناقل، وقد اطمأن قادة الحراك علي العمل والتعبئة الجماهيرية التي تتم داخل المشروع و اوصى الاجتماع باكمال التنظيمات القاعدية.

وقال اعلام حراك ابناء الجزيرة في بيان تلقت (الراكوبة) نسخة منه: إن ناقش الاجتماع مستجدات الأحداث بعد حديث الرئيس المسئ لمزارعي الجزيرة، واكد حراك ابناء الجزيرة رفضه للقاء البشير بقيادات اتحاد المزارعين المنحل للمزارعين

واعتبر (الحراك) أن اللقاء فيه مزيد من الإهانة من جماعات الاتحاد لتركيع المزارعين، مؤكدا ان اللقاء مزيف بحشد من غير المنتمين لشريحة المزارعين، وانه لايمثل الجزيرة ولا المزارعين.

وجدد حراك ابناء الجزيرة موقفه الذي طالبوا فيه البشير بالاعتذار لإنسان الجزيرة ومحاسبة المذنبين في تدمير المشروع.

كما أعلن الحراك جاهزيتهم لمنازلة الاتحاد المنحل بميادين العمل وسط المزارعين عبر المناظرات أو من خلال انتخابات تنظيمات المنتجين.

وأكد الحراك علي الاستمرارية في التصعيد لملفات المحاسبة وتنفيذ توصيات موتمري المسلمية وودالهندي باتخاذ الإجراءات القانونية ضد الذين تصرفوا في أصول المشروع وعملوا علي تخريب المشروع.